يعاني العمال في الكثير من البلاد من سوء أوضاع العمل، ومستوى المعيشة، والتعرض للظروف القاسية غير الآدمية، وخاصة في البلاد الفقيرة.

لذلك تم إنشاء عدد من المنظمات الحقوقية العالمية، التي تهدف لتحسين أوضاع العمل في العالم، واتخاذ العديد من الإجراءات في صالح العاملين في كل مكان، حيث تستهدف الدفاع عنهم، والمطالبة بحقوقهم من الحكومات في تلك الدول، وتوفير ظروف عمل آدمية، وحياة كريمة لهم، فما هي تلك المنظمات؟ وأين تقع؟ وما الدور الذي قدمته بصدد تلك القضية؟ هذا ما سنجيب عليه في الفقرات التالية.

أشهر منظمات حقوق العمال على مستوى العالم

المعهد الوطني للسلامة والصحة المهنية (NIOSH)

هي هيئة أمريكية غير ربحية تهدف إلى:

1. الاهتمام بسلامة العمال كامل أثناء العمل، ومعالجة القضايا التي قد تنشأ عن ذلك، كإصابات العمل أو الأمراض المزمنة بسبب طبيعة العمل ذاته.

2. الاهتمام بطبيعة الأعمال وأماكنها على أن تكون أكثر آدمية للعامل.

منظمة العمل الدولية

هي هيئة سوسرية غير ربحية مقرها “جينيف” وتهدف إلى:

1. تطبيق مبادئ العدالة والمساواة بين جميع العمال، والعمل على تحقيق حقوق الإنسان وعدم الإخلال بها تحت أي ظرف من الظروف.

2. تهتم المنظمة بالعمال على مستوى العامل وليس في سويسرا فقط، في محاولة منها لتعويض العمال الذين تعرضوا للظلم نتيجة العمل في ظروف قاسية، عرضتهم للإصابات الخطرة أو الأمراض المزمنة، أو عرضت حياتهم لخطر الوفاة.

منظمة العمل العربية

هي منظمة عربية غير ربحية، أنشأتها جامعة الدول العربية عام 1965 مقرها “الجيزة” بهدف:

1. الاهتمام بقضايا العمال في البلاد العربية، والسعي وراء حقوقهم والمطالبة بها.

2. تضع منظمة العمل العربية أيضاً حماية المرأة العاملة وضمان حقوقها المختلفة في العمل كهدف رئيسي لها. كما تعمل على توفير بيئة مناسبة للمرأة لتمارس العمل فيها بشكل أفضل.

3. تستهدف المنظمة توفير حق التأمينات الاجتماعية لمختلف الفئات من العمال، وضمان أجور مناسبة للعمال، ومساعدة المعاقين ودعمهم، وتوفير فرص عمل لهم تتناسب مع ظروفهم.

4. يشترك في هذه المنظمة حكومات الدول العربية كلها، حيث تقوم بعقد المؤتمرات لمناقشة قضايا العمال ومشكلاتهم في البلاد العربية، ومعرفة الاقتراحات التي من الممكن تنفيذها لتحسين أوضاعهم.